الرئيسية / تموين / ارتباك فى اليوم الاول لبدء تطبيق قرار تدوين الأسعار وغموض حول تطبيقه

ارتباك فى اليوم الاول لبدء تطبيق قرار تدوين الأسعار وغموض حول تطبيقه

 

الدقهليه علاء القهوجي

شهدت مدن ومحافظة وقرى الدقهلية ارتباكاً شديداً لدى تجار الجملة والتجزئة  ووكالات بيع السلع الغذائية بسب وجود غموض حول مدى تطبيق قرار تدوين الأسعار على السلع.

وأكد المهندس أحمد رعب رئيس الغرفة التجارية بالمنصورة أن  القرار يحمى المستهلك  وتنتهى معه تحقيق أرباح جزافية من قبل البعض، وكشف عن وجود أزمة متوقعة بين تجار التجزءة والجملة وأصحاب السوبر ماركت والبقالة  بسبب وجود آليات ناقصة فى تطبيق القرار منها أن تحديد السعر للسلعة ومدون عليها من المورد الاصلى وهنا ياتى دور الموزعين والذين يقومون بالترويج والتوزيع للسلع والمحدد تسعيرها.

وتسائل: هل سيحصل البقال وأصحاب السوبر ماركت على هامش ربح من الموزعين وتجار الجماهير مقابل بيعها، وهل تم تحديد النسبه مئوياً  وفرضيه  وجودها وهل سيحصل عليها البقال وأصحاب السوبر ماركت من المستهلك بعد التدوين على على السلع بأنها سلع يجب اضافه نسبه معينه عليها مقابل الخدمه والضرائب.

وطالب الدكتور مدحت الفيومى نائب رئيس الغرفة التجارية بالمنصورة بأن القرار لم يكن مدروس دراسه كافية والمفترض وقبل تطبيقه أن يكون هناك فتره انتقالية لا تقل عن 3أشهر يستطيع خلالها المورد وتاجر الجملة والبقالين التخلص من السلع الغذائية الموجودة لديهم وأسعارها مرافعته نسبياً أو التوصل إلى اتفاقات ودية للتسوية مع الموردين أو الموزعين لان البقالين وأصحاب السوبر ماركت يتحملون خسارة  فادحه تمنح البعض منهم تعويضه من سلع أخرى.

وضرب الفيومى مثالا ذلك  فى برطمان الصلصة وسعره الحالى يتراوح بين 3جنيهات و6 جنيهات فمن يقوم بتعويض البقالين فى فرق الاسعار.

وفى نفس السياق أكد عبد العزيز بهريز  من أكبر تجار الجملة  بالمنصورة أن القرار جيد ويحافظ على الجميع موحدين الموزعين وتجار جملة وأصحاب السوبر ماركت خاصة وحالة الركود النيابى والذى أصاب الاسواق بسبب إنتشار العابر ووكالات بيع الأغذية وقدرتهم على شراء كميات كبيرة والحصول على خصم فيما لايتوافر ذلك لدى أصحاب السوبر ماركت إلا فى حدود ضيقه.

فى حين أشار عماد ديوان صاحب جمعيتى بقريه سلامون القماش التابعه لمركز المنصوره انه اتفق وعدد كبير من أصحاب جمعيات وقف عمليات صرف المواد التموينية للمواطنين مؤقتا بسبب وجود سلع تموينية لديهم مثل الصلصه والأرز والجبن والعدس والفول وبأسعار قديمة قد تم شراءها من مخازن المجمعات الاستهلاكية.

وتساءل  ديوان وماهى الأسعار التى يمكن أن نبيع بها للمواطنين  حتى لا نقع تحت طائلة القانون.

شاهد أيضاً

السيد القصير وزير الزراعة واستصلاح الاراضي

الزراعة:فحص 4000 حيوان مجانا لصغار المربيين

تنفيذا لتعليمات السيد القصير وزير الزراعة واستصلاح الأراضي وتوجيهات د محمد سليمان رئيس مركز البحوث …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *