الرئيسية / توب استوري / لماذا تراهن وزارة الكهرباء على البرنامج الموحد لقراءة العدادات؟

لماذا تراهن وزارة الكهرباء على البرنامج الموحد لقراءة العدادات؟

أحمد مصطفى
أعلنت وزارة الكهرباء  والطاقة المتجددة، مؤخرًا، عن تدشين برنامج القراءة الموحد لقراءة عدادات المشتركين للقضاء على القراءة العشوائية والشاذة التى تتسبب فى شكاوى المواطنيين المستمرة.

ويعد البرنامج الموحد من أهم الخطوات التى اتخذتها الوزارة لانهاء مشكلة الفواتير ومن المقرر بحسب تصريحات مسئولى الوزارة أن يتم تعميمه على شركات التوزيع فى ابريل المقبل.
ونرصد خلال البيانات التالية مزايا البرنامج الجديد والمقارنة بين نظام العمل به ونظام العمل الحالى كالاتى :

أولا: مزايا البرنامج الموحد

1- برنامج القراءة الموحد سيقضى تماما على تسجيل القراءات الوهمية التى تعتمد مبدأ متوسط الاستهلاك.

2- برنامج القراءة الموحد يضطر العاملين بإدارة الكشف للنزول للمشترك وتسجيل قرائته الفعلية لاعتماده على التقاط صورة للعداد ليتمكن من تسجيل القراءة.

3- البرنامج تم تصميمه على أن الجهاز الخاص بتسجيل القراءة لا يمكن أن بعمل إلا من أمام العداد الخاص بالمشترك.

4- سيتم تسجيل أول قراءة من خلال التقاط صور لعداد المشترك ليتم تسجيل القراءة من خلال الصورة لذلك يصعب التلاعب فى هذا البرنامج و يضمن حق الدولة و المواطن مع فى أن تحصل الأولى على مستحقاتها و يسدد الثانى استهلاكه الفعلى فقط.

5-البرنامج الموحد يحقق ميزة للمواطن بضمان صحة استهلاكة وللدولة بالحصول على مستحقتها
للازم لليومية : النظام السابق للقراءات (3 أيام) أما برنامج القراءات الموحد (30 ثانية).

ثانيا المقارنة بين تطبيق البرنامج والوقت الحالى

2- الوقت اللازم لقراءة العداد : النظام السابق للقراءات ( 4 دقائق للقراءة الواحدة) أما برنامج القراءات الموحد (دقيقة واحدة).

3- عدد العاملين : النظام السابق للقراءات ( من 5 إلي 7 أفراد) أما برنامج القراءات الموحد ( 2 فرد فقط).

4- استهلاك الورق : النظام السابق للقراءات ( تتم الطباعة أكثر من مرة) أما برنامج القراءات الموحد ( لا يوجد) .

5- تدخل بشري : النظام السابق للقراءات ( يوجد)، أما برنامج القراءات الموحد (لا يوجد).

6- دقة القراءات : النظام السابق للقراءات (توجد اخطاء) أما برنامج القراءات الموحد (لا يوجد قراءات)

شاهد أيضاً

أهالي - اهالي - مواطنين

رواتب شهرية للأسر.. بهذه الشروط!

وائل القمحاوى  أكد مصطفى زمزم الخبير في تطوير منظمات المجتمع المدنى ورئيس مجلس أمناء مؤسسة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *